الرئيسية » مقالات » مقالاتي

قال الشيخ أبو بكر الجراعي الحنبلي
قال الشيخ أبو بكر الجراعي الحنبلي الحمد لله الذي هدانا *** فكم له من نعمة حبانا ثم الصلاة والسلام أبدا *** على النبي المصطفى محمدا وآله وصحبه الكرام *** القانتين في دجى الظلام وبعد فالسواك من عرجون *** مندوب أوأراك، أو زيتون وشبه هذا ما عدا المضرا *** كفاك ربي ضررا وشرا كذاك عود قد غدا مفتتا *** عند السواك منعه لقد أتى فظاهر القول تساوت فضلا *** وفي احتمال الآراك أولى بأصبع هل يحصل المراد *** أو خرقة إن عدم الأعواد أو يحصلان مطلقا قد قالوا *** أو لا تسمع إنها أقوال وتحصل السنة إذاك إذا *** بقدر ما أزاله من الأذى وهو مؤكدا لدى انتباه *** ثم القراءة في كتاب الله كذا الصلاة مع تغير الفم *** ثم الوضوء والدخول فاعلم أعني إلى المنزل يا إمامي *** واجعله شبرا واستمع كلامي وباليمين اقبض أو اليسار *** فعندنا فيه الخلاف جار وفوقه ثلاثة قد حرروا *** وتحته الإبهام ثم الخنصر ابدأ به بالجانب اليمين *** عرضا على الأسنان للتبيين كذا على اللثة واللسان *** عليه طولا يا أخا البيان مسنون في سائر الأحوال *** إلا الصيام بعدما زوال فإن فيه الخلف في الكراهة *** مع الإباحة يا أخا النباهة وجاء الاستحباب عن إمام *** وهو اختيار العالم الهمام وجوبه نفي عن الإنسان *** إلا النبي المصطفى العدنان فإن فيه الخلف في الوجوب *** هذا كذاك سائر الشعوب البيهقي قد روى مرفوعًا *** يكون خلف إذنه موضوعًا أما أبو داود حقا قد وقف *** هذا على زيد بن خالد وقف فاحرص عليه كي تنال أجرا *** مع رضى مولاك فهو أحرى فوائد السواك يا إخواني *** به تزول صفرة الأسنان يطهر الأفواه يرضى الربا *** يسهل النزع ويبطي الشيبا يحسن الصوت يذكي الفطنة *** يزيد في العقل يصيب السنة به تقوى لثة الأسنان *** يزيد في فصاحة اللسان يحد أبصارا يزيد أجرا *** يطيب النكهة ينفي الفقرا يزيل أيضا حفرة الأسنان *** ويقطع السوداء في الأبدان ينقى الدماغ يا أخا الإحسان *** وتحصل القوة للأبدان صلبًا قويًّا يذكِّر الشهادة *** عند الممات لامرئ اعتاده ينفي عذاب القبر والصداعا *** رطوبة الأجساد والأوجاعا ملائك الله له مصافحة *** حين ترى الأنوار فيه لائحة يقطع البلغم يطرد المنام *** يحصل العون به على الدوام أيضا يكون يا أخي مصححا *** لمعدة الآكل ذاك واضحا به الصلاة فضلت سبعينا *** رواه أحمد لنا يقينا ويهزم العدو في الضراب *** وفقك الرحمن للصواب وذكروا في لفظه المنافع *** ترك السواك ينبغي يا سامع لرمد أو عطش أو تخمة *** أو خفقان قد أتى أو لقوة(1) أو لسعال قد عرض أوقئ *** وقاك ربي ضرر كل شيء هي ثلاثون من الفوائد *** مع خمسة لقد أتت زوائد فاسمع هداك الله ذي المقالة *** لناظمها من ربه الإقالة يسأل مولاه مجيب الداعي *** هو نجل زيد نسبه جراعى يدعى أبا بكر خويدم السنن *** وقاه مولاه مضلات الفتن مع جملة الأصحاب والإخوان **** السالكين لمنهج الإيمان والحمد لله على التمام *** ثم صلاة الله مع سلام على النبي سيد الأنام *** والآل والصحب لها ختام ما ناحت الورق على الأفنان *** وحن مشتاق إلى الأوطان(2) ------------------------------- ([1]) اللقوة داء يصيب الوجه يعوج منه الشدق إلى جانب العنق. ([2]) من كتاب الفواكه العديدة في المسائل المفيدة للشيخ أحمد المنقور 1/ 30-32. المصدر بهجة الناظرين فيما يصلح الدنيا والدين للشيخ عبد الله ن جار الله آل جار الله ـ رحمه ا
لله
ـ
الفئة: مقالاتي | أضاف: sewakalbadr (2014-01-09)
مشاهده: 147
مجموع التعليقات: 0
الأعضاء المٌسجلون فقط يٌمكنهم إضافة تعليقات
[ التسجيل | دخول ]